الرئيسية | من نحن | نواصل معنا | نسخة الموبايل

برلماني بريطاني يأمل تخفيف المعاناة اليومية غير المسبوقة باليمن

7 ديسمبر 2017 الساعة 06:00
كيث فاز
بحث وزير الخارجية عبدالملك المخلافي أمس مع عضو مجلس العموم البريطاني رئيس لجنة الاحزاب البرلمانية الخاصة باليمن كيث فاز تطورات الاحداث الاخيرة ودعم اليمن في البرلمان البريطاني.

واكد وزير الخارجية ان الحرب لم تكن خيار الحكومة اليمنية وانها فرضت عليها من قبل المليشيا التي انقلبت على العملية السياسية والدولة الوطنية واجتاحت المدن وقتلت وشردت الآلاف وزجت بالآلاف في السجون.

وقال المخلافي:"الحكومة لم تجد امامها من خيار الا الدفاع عن الشعب من هذه المليشيا المتجردة من كل القيم الإنسانية".

وأشار الى ان الحكومة تعاطت مع كل دعوات ومقترحات السلام ودعمت جهود المبعوث الاممي لليمن اسماعيل ولد الشيخ على مدى جولات المشاورات السابقة منذ جنيف ثم بييل بسويسرا ومشاورات الكويت، وكانت المليشيا هي المعطل لكل هذه الجهود بشهادة المجتمع الدولي والدول الراعية لعملية السلام الذي كان حاضرا ومراقبا لكل تلك المراحل.

من جهته اكد عضو مجلس العموم البريطاني رئيس لجنة الاحزاب البرلمانية اهتمام بلاده الكبير بما يجري في اليمن.

وحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ) تمنى المسؤول البريطاني ان تتمكن اليمن بقيادة الرئيس عبدربه منصور هادي من تجاوز هذه المرحلة الصعبة والدقيقة وان تتحسن الاوضاع الانسانية في اليمن بما يسهم في تخفيف المعاناة اليومية غير المسبوقة.

وشدد على ضرورة اللقاء بأعضاء البرلمان البريطاني وطرح القضية اليمنية عليهم.

وكان البرلماني البريطاني التقى امس الاول بالرئيس هادي في مقر اقامته بالرياض حيث ناقشا المستجدات الاخيرة للحرب المستمرة منذ ثلاثة أعوام

والبرلماني البريطاني كيت فاز من مواليد عدن في خمسينات القرن الماضي خلال حكم البريطانيين لمستعمرة عدن.