الرئيسية | من نحن | نواصل معنا | نسخة الموبايل

على عتبات الفجر

7 فبراير 2018 الساعة 06:00
الشاعر رائد القاضي
علـى عـتبات
شعر/ رائد القاضي


انتظـاركَ

يا فجـرُ

عصفـورتانِ

مروعـتان

وأنشـودةٌ ذاويـهْ

وبقـايا رجـاءْ

وشـوقُ ترابٍ

تحـرّقَ،

أجـدبَ،

إلا من الـدمِ

والدمـعِ

فهو اخضـرارٌ

وهطـلُ أسـىً دائـمٌ

وبكـاءْ

تنـاءيتَ

يافجـرُ

تلك دروبـكَ،

ليلٌ من الشجـنِ المرّ

مذبحـةٌ وجراحٌ

يتيمـهْ

ودون وصـولكَ

جسـرٌ من الشمعِ!

كيف ستمضـي

وخطوكَ جمرٌ ؟!

وعيـناكَ موصـدتانِ

كشـرفة عانسـةٍ

في مساءِ شتاءْ

***

تناءيتَ يافجـرُ ،

إنا لنرضى ببعض

البزوغِ

وإن طال هذا المسـاءْ

تناءيتَ

يافجـرُ،

يا موسـم البذرِ

نحـن عصـافيركَ

الجـائعاتُ

نمدّ مناقيـرنا

للحقولِ

فتسخر من

جـوعنا

ورجـاءاتنا

فأنت هـناك

حبيس المنـافي

ونحن هنا

في إسـار الظلامْ

نرقـع أشجـاننا

الباليـاتِ

ونحملها

كجـنازةِ ضـوءٍ

تفتـش

- في أثر الراحلين َ-

عن المقـبرهْ

وتبحث في زحـمةِ

المـوتِ

عن رمقٍ للبقاءْ

* حاصل على المركز الأول في مسابقة الإبداع والثقافة والأدب لقناة وصحيفة عدن 24