الرئيسية | من نحن | نواصل معنا | نسخة الموبايل

الاستهتار في إحياء ذكرى المحضار.. من المسؤول؟! (2 - 2)

أشرنا في الحلقة السابقة إلى الاحتفال بذكرى المحضار هذا العام وكيف تم الإعلان بوضع برنامج الاحتفال بمولده في يوم رحيله، كما تحدثنا عن بعض صور المبالغة والتضخيم والسرعة والارتجال التي اتسم بها إعداد برنامج وفعاليات الاحتفال. وهنا نتحدث عن دور المنتديات في إحياء هذه الذكرى وأهمية النقد الهادف في إصلاح مسار ثقافتنا وفننا وأحوال مجت

الاستهتار في إحياء ذكرى المحضار.. من المسؤول؟! (2 - 1)

الأمم الحية تلك التي تنتفع بحق وتستفيد بصدق من تراثها الثقافي والإبداعي وتحافظ عليه وتسهم في إبرازه نابضا في مجتمعاتها، وهي التي تجل أعلامها وكبار مبدعيها ورموزها الثقافية وتحترم طاقاتهم العظيمة وتحتفي بها وتزيح الغبار عن تاريخهم الفني ومسيرتهم الإبداعية وتهتم بتقديرهم وتلميع سيرتهم العطرة ونشر مآثرهم وتراثهم الحي للأجيال المتع

الحب المعجزة

زي نور الفجر لما بريقُه يلمع في عيونك زي لون الورد لما جماله يزهر في خدودك هكذاـ حبي اتولد زي ما يولد قمر ظل يتجدد ويكبر لما غار منه القمر وانت فرحان بشروقه كنت تسبح في بريقه واليوم تقول لي انتهت بهجة الحب المريح وانطفى نوره بقلبك زي شمعة وسط ريح وانتهى حبي الكبير ******** حبي كان بهجة حياتك كان نعيمك ومغريات

الفن في زمن الحرب

ولد الفن في اليمن، وبكى في العراق، ورقص في مصر، ومات في السودان، ودفن في صنعاء. اين هو الفن في اليمن؟ هل يحظى الفن والفنانون في اليمن بالاهتمام من قبل العصابة الحوثية؟ رغم أن الفنون تولد أحياناً من رحم الحروب ، فإن الفن اليمني يمرّ حالياً بفترة ركود تحاصره الظروف الأمنية من جهة، والضائقة الاقتصادية من جهة أخرى، زد على ذلك دع

الرقص الشعبي بلحج مرتبط بالجغرافيا والتاريخ

من الحقائق التي لا يمكن المزايدة فيها، أو بخسها، هي أن لحج كانت ولازالت، هي لحج الإبداع في أبهى وأروع صوره، ألق إبداعي لا يخفي نفسه بفطرة وبساطة الإنسان، الذي يعيش على هذه الأرض الطيبة، بكل ما للكلمة الطيبة من معنى ودلالة لغوية، وتؤكد عليها شهادة الماضي والحاضر والمستقبل، بإذنه تعالى. بحق، وهذا ليس تعصبا، بل هو كما هو المشهد ال

الشكـل والموسيقى في شعر القمندان (3 - 1)

هناك ثلاثة أشكال في شعر الأمير القمندان هي الموشح والقصيدة العمودية والثنائي. وهذه الأشكال معروفة بجذورها القديمة في الشعر العربي واليمني، وسنحاول هنا التعرف على أهم سمات كتابتها في شعر القمندان بالمقارنة مع مثيلاتها العربية لنرى جوانب الاتحاد والاختلاف، والتقليد والتجديد في إطار البنية الداخلية لهذه الأشكال الثلاثة. أولاً: الم

عبدالقادر بامخرمة.. المطرب الخجول.. صوت التراث وترانيم الأصالة

صوته كصوت التراث ذاته وهو يغني، كترانيم الأصالة بنفسها وهي تترنم، ولكنه يجمع في صوته وفي عزفه المتفوق على آلة العود، وفي أدائه الفريد، إلى جانب سمات غناء التراث، سمات حداثية ولاتزال حداثية إلى اليوم، بما في صوته القوي والشجي والمميز بنكهة خاصة تميزه عن أصوات مجايليه، من قدرة على التعبير وتجسيد للمعنى، وفي رأيي أن غناءه غناء قد

الصورة الشعرية في شعر الأمير القمندان (2 - 2)

جاء القسم الثاني من الوصف في شعر القمندان الغزلي في وصف حاله كما ذكرنا سابقاً في حال غياب أو بعد أو هجر أو نسيان أو جفاء حبيبته له. وقد حشد أوصافا عديدة منها (باكي، ساهر، منهوب، سلوب، مشجون، مقهور، مظلوم مبتلي، تائه، ملقاع، مشتاق، ضامي، مكروب، محنوب.. إلخ)، ونجده هنا يستخدم الأوصاف الحسية والمعنوية ولا يدخل في تفاصيلها ويترك للم

يا خلق الله عبدالله هادي سبيت ذوّاق كبير

عبدالله هادي سبيت، علم ومعلم من معالم الأدب والفن والتربية والسياسة والدعوة إلى الله، وهو من كوكبة لامعة على مستوى الجزيرة العربية من حيث غزارة إنتاجه وأعماله التي صدرت في صورة مؤلفات. عبدالله هادي من مواليد لحج عام 1919 لمع ونبغ منذ نشأته الأولى تلميذاً في المدرسة المحسنية، حيث درس الابتدائية والمتوسطة فيها ثم عمل مدرساً فوك

وفاة الفنان المصري محمد متولي

توفي الفنان الكبير محمد متولي، أمس الأول، عن عمر ناهز الـ73 عامًا إثر تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة في منزله الكائن بالهرم بمنطقة (ترسة) بجمهورية مصر العربية. وشُيعت جنازته، أمس، من مسجد السيدة نفيسة عقب صلاة الظهر، ودُفن في مقابر الأسرة بمنطقة السادس من أكتوبر. وأعلنت أسرة الفنان الراحل تلقي العزاء في مسجد الحامدية الشاذلية الأربعا

زمن الفنون والسياحة في محافظة لحج

دوما نتذكر ونتحسر على معالم ومواقع لحج الجميلة، وصروح العلم فيها، كالمدرسة المحسنية، بالإضافة للأدب والفن والثقافة، والجوامع كجامع (الدولة) وغيره، ناهيك عن القصور العبدلية والبساتين كبستان الحسيني والرمادة وحيط الكرود وحيط عبدالقوي والروضة ولحج الجديدة وحيط الحبيل، ودار العرايس التي كنا نقصدها جميعا للسياحة واستنشاق الأنفاس النق

‏أبوبكر سالم بلفقيه (بندر عدن).. والتكريم الذي يستحقه الفنان العظيم

بعد ايام من رحيل الفنان الكبير أبوبكر سالم بلفقيه، رحمة الله عليه، المتوفي في 10 ديسمبر 2017، نشرت لي صحيفة «الأيام» الغراء، وفي هذه الصفحة بالعدد الصادر بتاريخ 1 يناير 2018، مقالا بعنوان (أبوبكر سالم بلفقيه.. النهر المتدفق والنغم الخالد)، شرحت فيه حزني الكبير لرحيل فنان عظيم، ربطتني به علاقة وجدانية، من خلال أغانيه الخالدة، وكا

أشهر الرقصات الشعبية في أبين

كثيرة هي الرقصات التراثية التي تزخر بها محافظة أبين وكذلك الألعاب الشعبة والأقوال المأثورة، منها ما انقرض وتلاشى ومنها ما هو في طريق الانقراض. وهي دعوة سانحة ومناشدة نوجهها للجهات ذات العلاقة وعبر صحيفتنا الغراء منبر «الأيام» للحفاظ وأرشفة هذه الكنوز والموروثات التاريخية التي تعبر عن أصالة وهوية شعب ضارب جذوره في أعماق التاريخ

أبوبكر شاهر.. رحيل الابتسامة الحلوة والنغم المرح

يوم الاثنين الماضي 12 فبراير الجاري، رحل عن دنيانا الفنان الجميل والإنسان الأجمل أبوبكر شاهر، بعد مرض عضال طال، رحل صاحب الأغنية الفرائحية الجميلة التي كان ينتقيها من بين أغانينا الشعبية اختيارا موفقا ليسعدنا بها، مع ما حباه الله من قلب طيب، وخلق جميل، وخفة دم لا متناهية وقدرة على الضحك والإضحاك حتى في أسوأ الظروف، فأحبه الناس

في ذكرى رحيله الخامسة المرشدي.. 6 عقود من العطاء الفني

في الذكرى الخامسة لرحيل الفنان اليمني الكبير، محمد مرشد ناجي، المعروف بـ"المرشدي"، وحدها التركة الفنية والأدبية الهائلة التي خلفها المرشدي لستة عقود مضت قادرة على تخفيف وطأة فراق معشوق طالما منحهم الكثير من الأدب والطرب والشجن. المرشدي المطرب والملحن والأديب والناقد والمؤرخ استطاع التفرد بأداء خاص ومتميز، منذ أول أغنية أداها عا

صفحة 3 من 32 السابق 1 2 3 4 5 6 7 ... 32 التالي